وكيل البرلمان يبرز دور الأعضاء التاريخي

تحدث وكيل أول في مجلس النواب النائب السيد الشريف عن أعضاء مجلس النواب خلال الفترة الأخيرة، وكيف أن كل منهم بذل جهد كبير وتعب لما تم إنجازه في فترة وجيزة، والتي تشمل قوانين الإصلاح السياسي، بجانب القوانين المكملة للتعديلات الدستورية والتي تمت خلال الوقت الماضي، وكان يُحب الانتهاء منها لأنها تُعد حياة نيابية حقيقية في الوقت المقبل، وتابع في حديثه خلال.

مكالمة هاتفية أخيرة له مع الإعلامي أحمد موسى عبر برنامج على مسئوليتي على شاشة صدى البلد، أنه سيكون هناك غرفتين في الوقت المقبل، الأولى هي لمجلس الشيوخ والغرفة الثانية سوف تكون لأجل مجلس النواب، وأن هذا سوف يكون تحدي كبير في الانتهاء من المواعيد المقررة، وأكد أن المجلس خلال الفترة الماضية أثبت بالفعل أو مجلس وطني من الطراز الأول في التعامل مع الأمور.

وكيف أن مصر تصمد بشكل قوي في الوقت الحالي أمام الصعوبات والمشاكل والأزمات الصعبة، وأن الشعب المصري يثبت هو الآخر مع مرور الوقت أنه شعب أصيل ومهما حدث فإنه دائماً يبقى هو الدولة المصرية القادرة على تخطي كل الصعاب، والقادرة مع القوات المسلحة والجيش الأبيض وهم الأطباء بالتصدي لكل دروس الحياة، وخاصة الأزمة التي تُعاني منها مصر ومختلف دول العالم خلال الوقت الحالي.

وكيف أن الدولة المصرية تمتلك قيادة وطنية قوية فهي هدية من السماء لهذا الشعب المصري الكبير والعظيم، والتي تعمل لأجل مصلحة الشعب دائماً وأبداً وتتحدث عن التنمية والبناء والتطور في كل وقت وفي كل مكان، وأن الشعب المصري بالإرادة القوية والوحدة والبناء سوف يساعد هذه القيادة من أجل التطور ومن أجل الأفضل إلى جمهورية مصر العربية في الوقت المقبل وفي كل وقت وكل مكان بشكل عام.